جراحه تكبير الذكر وتكلفتها ومخاطرها

كم تكلفة جراحة تكبير الذكر او القضيب وهل حقا تستحق المخاطرة

ان البينوما هي جراحة تكبير القضيب الوحيدة التي تمت الموافقة عليها للاستخدام التجاري بموجب لائحة إدارة الغذاء والدواء (FDA) مصدر

وهذا الجهاز مرخص لاغراض تجميلية للقضيب . تبلغ تكلفة هذه العملية في الولايات المتحده الامريكية حوالي 15000 دولار مع دفع 1000 دولار مقدمًا

وعملية البينوما حاليًا ليست مغطاه من التأمين وغير مرخصة لعلاج ضعف الانتصاب . أسس هذه العملية  الطبيب الحاصل على دكتوراة في الطب :جيمس إليست FACS ، FICS  من بيفرلي هيلز بكاليفورنيا. وهو واحد من ضمن اثنين فقط معتمدين لاجراء هذه الجراحه

جراحه تكبير القضيب


والسؤال المطروح الان كيف تعمل البينوما وما هي المخاطر المرتبطة بها وهل أثبتت نجاحها أم لا

مبدأيا كيف تجرى هذه العملية لتكبير الذكر

البينوما عبارة عن قطعة من السيليكون الطبي هلالية الشكل يتم إدخالها تحت جلد قضيبك لجعل قضيبك أطول وأوسع. ومتوفرة بثلاثة أحجام : كبير ، كبير جدًا ، وكبير جدًا جدًا

جراحه تكبير الذكر

تتكون الأنسجة التي تعطي القضيب شكله من نوعان من الانسجة :

  • الجسم الكهفي : قطعتان أسطوانيتان من الأنسجة تعملان بالتوازي مع بعضها البعض على طول الجزء العلوي من قضيبك
  • الجسم الإسفنجي : قطعة واحدة من الأنسجة الأسطوانية تمتد على طول الجزء السفلي من قضيبك وتحيط بمجرى البول حيث يخرج البول

عند قيامك باختيار هذه العملية سوف يتم تصميم جهاز البينوما الخاص بك ليناسب شكل قضيبك المحدد . ويتم إدخاله في العمود فوق الجسم الكهفي ، مثل الغلاف

يتم ذلك من خلال شق في منطقة الفخذ أعلى قاعدة قضيبك. يقوم الجهاز بشد جلد القضيب وأنسجته لجعله يبدو أكبر

وفقًا لصفحة الدكتور إليست على الويب ، فإن الأشخاص الذين خضعوا لإجراء البينوما أبلغوا عن زيادة في الطول والحجم (محيط القضيب) تتراوح ما بين 3.5 سم وحتي 6.3 سم اثناء الارتخاء والانتصاب

يبلغ متوسط طول القضيب الذكر حوالي 3.6 بوصات (3.7 بوصات في محيطه) عند الارتخاء ، وطوله 5.2 بوصات (4.6 بوصات) عند الانتصاب. يمكن للبينوما تكبير ​​القضيب حتى طول 6.1 بوصات عندما يكون مرتخيا و 7.7 بوصة عند الانتصاب


أشياء يجب وضعها في الاعتبار

بعض الحقائق الأساسية حول جراحة البينوما

  • إذا لم تكن مختونًا بالفعل ، فستحتاج إلى القيام بذلك قبل العملية.
  • يمكنك العودة إلى المنزل في نفس يوم الإجراء
  • ستحتاج إلى شخص يرافقك ووسيلة مواصلة تذهب بها
  • يستغرق الإجراء عمومًا 45 دقيقة إلى ساعة ليكتمل
  • سيستخدم الجراح التخدير العام لإبقائك مخدرا بالكامل أثناء الإجراء
  • سيكون لديك متابعة عند الطبيب بعد يومين أو ثلاثة أيام
  • سيتورم قضيبك لبضعة أسابيع بعد الجراحة
  • ستحتاج إلى الامتناع عن ممارسة الاستمناء والنشاط الجنسي لمدة ستة أسابيع تقريبًا

الاثار الجانبية والمخاطر

مثل أي عملية جراحية فان الآثار الجانبية الشائعة للتخديرمن العملية ما يلي:

  • غثيان
  • التقيؤ
  • إنهاك
  • صوت أجش
  • الارتباك

يمكن أن تتضاعف اثار التخدير وتصل إلى :

  • التهاب رئوي
  • نوبة قلبية
  • سكتة دماغية

يشير موقع بينوما الإلكتروني إلى أنك قد تشعر بألم مع الانتصاب ، وفقدان بعض الإحساس بالقضيب ، خلال الأسابيع القليلة الأولى وهو مجرد شعور مؤقت

إذا استمرت هذه الآثار الجانبية لأكثر من بضعة أيام فعليك زيارة طبيبك. في بعض الحالات ، يمكن أن يؤدي إزالة البينوما واعادة ادخالها إلى تخفيف هذه الآثار الجانبية


وفقًا لتقييم الرجال الذين خضعوا لهذا النوع من الجراحة ، تشمل المضاعفات المحتملة ما يلي :

  • حدوث ثقب واصابة الجسم الهلالي
  • تفكك غرز الخياطة الجراحية ( انفصال الخيط )
  • كسر الجسم المزروع
  • جلطات في أنسجة القضيب

بعد الجراحة  قد يبدو قضيبك أكبر حجمًا بشكل ملحوظ أو قد لا يكون شكله حسب هدفك لذلك عليك تحديد مظهر قضيبك الذي تريده مع الطبيب قبل إجراء العملية


هل هذا الإجراء ناجح دائمًا

وفقًا لموقع بينوما الإلكتروني ، فإن معدل نجاح هذا الإجراء مرتفع. يُزعم أن معظم الآثار الجانبية أو المضاعفات ناجمة من عدم اتباع الأشخاص لتعليمات رعاية ما بعد العملية

ذكرت مجلة الطب الجنسي عن تقييم دراسة جراحية لـ 400 رجل خضعوا لعملية البينوما . وجدت الدراسة أن 81% من الرجال أبلغوا عن مدى رضاهم وكانت عالأقل : جيد أو جيد جدا

عانى عدد قليل من الأشخاص من مضاعفات هذه العملية مثل التورم وظخور الندبات وحدوث العدوى. و 3 %  بحاجة إلى إزالة الجهاز الهلالي بسبب مشاكل في اتباع العملية


الحقيقة الهامة

يعتبر إجراء البينوما مكلفًا وبالرغم من ذلك لا يجده البعض مفيدًا. أشار مؤسسوا البينوما عن ارتفاع معدل رضا العملاء عن زراعة الجسم الهلالي وزيادة مستويات الثقة بالنفس. بالنسبة للبعض يمكن أن يؤدي أيضًا إلى آثار جانبية غير مرغوب فيها وأحيانًا مزمنة . إذا كنت قلقًا بشأن طول وحجم قضيبك ، فتحدث مع طبيبك. قد يكون قادر على ترشيح طرق غير جراحية يمكن أن تساعدك في تحقيق النتيجة التي تريدها . مصدر


هل للصحة وعوامل أساليب الحياة دور فارق في حجم القضيب

في عام 1966 نشر كل من ويليام ماسترز وفيرجينيا جونسون –  هم من رواد التربية الجنسية – سلسلة من “المغالطات القضيبية” أو ما يعرف بالمفاهيم الخاطئة عن القضيب البشري , في كتابهما الاستجابة الجنسية البشرية . وكانت إحدى هذه الأفكار أن القضيب الذي يبدو أكبر عندما يكون في حالة الارتخاء يكون أكبر عند الانتصاب من القضيب الذي يبدو أصغر عندما يكون في حالة الارتخاء. أثبت كل من ماسترز وجونسون أن هذه الفكرة لم تكن فكرة قوية

ومع ذلك ، فقد وجد الاثنان أن هناك اختلافًا أكبر في الحجم بين القضيبين عندما يكونوا في حالة رخوة وعندما يكونوا منتصبين. هذا وقد لاحظوا أيضًا أن الرجال الذين لديهم قضيب أقصر في الحجم عندما يكون رخوًا يميلون إلى زيادة أكبر في الطول والحجم عندما ينتصب القضيب. وهذا لم يكن صحيحًا بالنسبة للرجال الذين كانت قضبانهم أطول في حالة الارتخاء


مسألة طول الذكر

في الآونة الأخيرة شرع باحثون من مؤسسات دولية مختلفة – كلية الطب بجامعة تولين في نيو أورلينز ، لوس أنجلوس ، وجامعة كاليفورنيا في إيرفين في أورانج ، وجامعة ماهيدول في بانكوك ، تايلاند – في التحقيق فيما إذا كانت هناك عوامل فسيولوجية أو عوامل نمط الحياة يمكن من خلالها توقع مدى تمدد القضيب من مرتخي إلى منتصب

كتب الباحثون في مقدمة ورقتهم المنشورة الآن في المجلة الدولية لأبحاث العجز الجنسي: “يهتم الرجال عمومًا اهتمامًا لا داعي له على حجم ومظهر القضيب ، سواء في حالة الارتخاء أو الانتصاب” . مؤلفها الأول هو الدكتور فيصل يافي. كما أضافوا أن: ” هذا الاهتمام بحجم القضيب أسفر عنه المصطلحات العامية” مزارع “و” دش “

” ال ‘دش’ يمكن تعريفه بشكل عام بأنه رجل يعرض القضيب كبير الحجم عندما يكون مترهل لكنه لايصبح كذلك عند الانتصاب. بينما”الزارع” هو الرجل صاحب القضيب القصير الرخو الذي يكتسب مزيدًا من الطول والقوة عند الانتصاب

ولكن هل يمكن لأي شخص أن يتنبأ بشكل دقيق بأي من هذه المجموعات قد يقع الرجل فيها ؟ أوضح الباحثون أن الأمر ليس بهذه السهولة

كانت للدراسة رؤية مرجعية حيث قامت بتحليل البيانات المقدمة من قبل 274 مشاركًا يعانون من ضعف الانتصاب . وتم قياس أحجام القضيب المختلفة للرجال في حالة الارتخاء ، وكذلك الحجم عند الانتصاب. وحتى تتحقق حالة الانتصاب ، “تلقى جميع المشاركين حقنة داخل الجسم الكهفي [حقنة في قاعدة القضيب] من البروستاغلاندين E1 [المستخدم لعلاج ضعف الانتصاب] ، بالإضافة الى المحاكاة الجنسية السمعية والبصرية

بعد تحليلهم المبدأي ، وجد الباحثون أنه في المتوسط ​​: كان هناك فرق 4 سم بين طول القضيب في حالته المرتخية وبين حالته في الانتصاب .  الرجال الذين كبر حجم قضبانهم 4 سم أو أكثر من مرتخية إلى منتصبة يُعتبرون “زارعين” بينما يُعتبر المشاركون الذين امتدت قضبانهم أقل من 4 سم “دش”

وفي المجمل كان 26 % من المشاركين زاد حجم قضيبهم بشكل متوسط –او اكبر من المتوسط- وبنسبة 74%  من الرجال كان حجم قضيبهم أقل من المتوسط


لاتوجد أي روابط مع عوامل الاحتمالات المشتبه بها

ثم فحص العلماء في العديد من العوامل التي تم اقتراحها سابقًا كاحتمالات حول مقدار تمدد القضيب. أمثلة من هذه الاحتمالات: التدخين ، مرض السكر ، واستئصال البروستاتا الجذري (الاستئصال الجراحي لغدة البروستاتا)

غير أن البحث الجديد لم يسفر عن وجود مثل هذه الروابط. فقد كتب الباحثون بعد دراستهم : “في دراستنا ، […] لم تكن معدلات التدخين أو مرض السكر أو الاستئصال الجذري السابق للبروستاتا مختلفة أو يحدث فارقا بين” الدش “و” الزارعون “ولم يكونوا قادرين على التنبؤ بشكل كبير بكونهم” زارعين “في التحليل أحادي المتغير”. كان الرابط الوحيد الأكثر أهمية الذي تمكن فريق البحث من العثور عليه هو أن “الزارعين” يميلون إلى أن يكونوا أصغر سنًا وعزاب – ويربط الباحثون الحالة الاجتماعية بالعمر أيضًا. إذن ما الذي يعنيه أن الرجال الأصغر سنًا هم أكثر عرضة لتجربة اختلاف أكبر في حجم القضيب بين حالة الارتخاء وحالة الانتصاب؟ يعتقد الباحثون أنه من المحتمل أن يكون له علاقة بمجموعة من التغيرات الفسيولوجية التي تحدث غالبًا مع تقدم العمر

فقد كتب الباحثون: “مع تقدم الرجال في السن ، تحدث تغيرات فسيولوجية مرتبطة بالشيخوخة ، مثل زيادة الالتهاب والتليف ، وانخفاض مرونة الأنسجة ومحتوى العضلات الملساء ، وضعف تدفق الدم في القضيب ، ومن المحتمل أن تؤدي إلى ضعف تضخم القضيب

لكن العلماء يضيفون أيضًا أن دراستهم كانت دراسة صغيرة مع مجموعة محدودة من الرجال ، لذا يجب يكثف العلماء جهودهم لتكرار هذه التجارب والأبحاث والتحقق أيضا من صحتها

أضف تعليق